in

لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا

آيات الله تعالى متعدّدة، ومتنوّعة؛ فمنها ما نشاهده في عالم التكوين، ومنها ما يودعه الله تعالى في نفس مخلوقاته، لتدركها كلّ نفس بشريّة من دون الحاجة لوجود واسطة كـالحواسّ وغيرها، وتتميّز هذه الآيات بأنّها موجودة عند الجميع، ولكنّها تختلف شدّة ًوضعفًا طبقاً لطرق تعامل الفرد معها.

ومن أوضح تلك الآيات الربّانيّة هي آية المودّة والرحمة التي يستشعرها الزوجان بمجرّد حصول العقد بعد أن كان كلُّ واحدٍ منهما أجنبيًا عن الآخر {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}.

إنّ استمرار العلاقة بين الزوجين محتاجٌ لجذب روحيّ وقلبيّ يميّز هذا الاجتماع ويضمن له القوّة والاستمرارية، وهذا الجذب يتمثّل في “المودّة والرحمة” التي أودعها الله تعالى في نفوس الأزواج، وجعلها بصورة تبادليّة بين الزوجين “جعل بينكم”.

إنّ المودّة والرحمة جناحان للحياة الزوجيّة، فالحياة الزوجية التي يرسمها لنا القرآن، عطاءٌ وتنازلٌ، لِينٌ وتحمّلٌ، حبٌّ وصبرٌ، فالأيّام ليست كلّها هناءً ورخاءً، بل هي بطبيعة الحال مُعرّضة للتقلّبات والاهتزازات؛ وصمام الأمان للحفاظ عليها هو الجعل الإلهيّ للمودّة والرحمة.

فالمودّة هي: “الحبّ الظاهر أثره في مقام العمل”، فهي الباعثة على سعي كلٍّ من الزوجين لإرضاء الآخر عبر تبادل مشاعر الانجذاب، وإظهار الميل والرغبة التي تساهم في تعزيز العلاقة ودوامها.

والرحمة هي: “السعي من الراحم لرفع نقص المرحوم وإنجائه من الحرمان”، فهي الباعثة على سعي كلٍّ من الزوجين لبذل كلّ ما من شأنه أن يتكامل به الطرف الآخر، ويرتفع به نقصه.

والمودّة والرحمة كما يحافظان على الحياة الزوجيّة، فكذلك هما صمام أمان لتربية الزوجين لأولادهما أيضًا، بإظهار المحبّة إليهم، والصبر على تحمّل مشاقّ تربيتهم، والسعي الجادّ لجعلهم على طريق التكامل.

إنّ إحاطة العناية الإلهيّة للأسرة هو المبدأ الذي يفرض على الزوجين مراعاة القِـيَم الأخلاقيّة بينهما، وهو الذي يكسو هذه العلاقة بلباس الإيمان والوعيّ؛ لتكون النتيجة أسرةً قرآنيّةً مثاليةً، ونسيجاً اجتماعيًّا مُلتَحِمًا، وأفرادًا سائرين على الهدى والصراط المستقيم.

What do you think?

0 نقطة
Upvote Downvote

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings