in

إفادة الشيخ عبد الجليل المقداد

المحطة الثالثة: في مبنى الجهاز الوطني وهي الأشد على نفسي حيث إقتادوني ليلاً إلى مبنى أظن أنه لجهاز الأمن الوطني،وما أن وطأت قدمي السيارة التي أركبوني فيها حتى بدأوا بالنيل مني سباً وشتماً واستهزاءً وتحرشاً وإساءة ، ونالني منهم الكثير.

وعندما وصلنا إلى المبنى أجلسوني على سريـر وقال لي أحدهم إنا لا نضرب ولكن سنهينك، ونؤذيك حتى تكره نفسك، وهكذا فعلوا فقد اجتمع علي منهم ما لا يقل عن خمسة أشخاص، وأساوا إلي اساءة يعجز البيان عن وصفها وتضيق العبارات
عن شرحها.

من إفادة العلامة الشيخ عبدالجليل المقداد
كتاب شهادة وطن
صفحة 9

What do you think?

0 نقطة
Upvote Downvote

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

GIPHY App Key not set. Please check settings